الصفحة الرئيسية

تعريف :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • نبذة (6)
  • اخبار وبيانات (15)

نشاطات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤتمرات (25)
  • مقالات وأبحاث (35)
  • صور ولقاءات (74)
  • فيديو (36)

نبذة عن الكتب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات (41)

فارسى :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • فارسى (47)

France :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • France (74)

English :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • English (84)

أخبار وبيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

עברית :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • עברית (30)

Türkçe :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • Türkçe (50)

حلقات برامج مرئية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • خطب محاضرات (3)

سيد الإعتدال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيد الإعتدال (22)

نداء الجمعة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • نداء الجمعة (7)

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا
  • القسم الرئيسي : نبذة عن الكتب .

        • القسم الفرعي : مؤلفات .

              • الموضوع : خطورة الصراعات الطائفية وسبل مواجهتها .

خطورة الصراعات الطائفية وسبل مواجهتها

 "خطورة الصراعات الطائفية وسبل مواجهتها "في كتاب للعلامة الحسيني



صدر كتاب عن  مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية  من سلسلة محاضرات الامارات 195 محاضرة بعنوان " خطورة الصراعات الطائفية وسبل مواجهتها " ألقاها سماحة السيد محمد علي الحسيني الأمين العام للمجلس الإسلامي العربي في لبنان بحضور جمع من السياسيين والدبلوماسيين والإعلاميين والنخب الفكرية والاجتماعية وذلك في قاعة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في مقر المركز بأبوظبي.
وأكد سماحة العلامة السيد محمد علي الحسيني في محاضرته أن الدين لا يمكن أن يستخدم لغايات سياسية إلا بتحريفه.. مشيرا إلى أن الكلام عن إسلام شيعي وإسلام سني غير صحيح فهما مذهبان فرقتهما السياسة.
وركز سماحة السيد محمد علي الحسيني المعروف بمواقفه الفكرية والسياسية المنفتحة على المخاطر الجسيمة التي تحدثها النزعات الطائفية في بنيان المجتمعات ما يسرع تآكلها من الداخل وتفككها وتحولها إلى دول فاشلة تنهشها الحروب والانقسامات التي تضيع مواردها ومكانتها.
ونبه المحاضر إلى وجود مخطط للفتنة داخل الإسلام بهدف تفجيره من الداخل وإن كان ثمة خلاف على الجهة التي وضعت وباشرت تنفيذ هذا المخطط إذ يرده بعضهم بحسب السيد الحسيني إلى دول عظمى غير إسلامية وبعضهم الآخر يرى أن إحدى الدول الإسلامية تستخدم الانقسام المذهبي وسيلة لفرض سيطرتها على الإقليم الذي يشكل امتدادها.. ويميل سماحة السيد الحسيني إلى الاعتقاد بتضافر عوامل عدة منها الخارجي - غير إسلامي - ومنها الداخلي - إسلامي - تقف خلف تلك الانقسامات.
وفي هذا الإطار رأى سماحته أن هناك ما يمكن تسميته - إسلام داخل الإسلام - بمعنى أن الجهة أو الجهات التي تثير الانقسام داخل الدين الإسلامي الحنيف تمتلك منظومة كاملة من التفاسير الخاصة بها للقرآن الكريم ومعها كمية هائلة من التأويلات للحديث النبوي الشريف وتستند إلى كل هذا من أجل الترويج لـ"إسلامها" المختلف عن الدين الحقيقي وبعد تحقيق الغاية من مخطط الفتنة يبدأ العمل على الحروب الطائفية والمذهبية...
وناقش سماحة السيد الحسيني في محاضرته مسألة جوهرية وهي أنه إذا كان اختراع إسلام أو إسلامات خاصة لكل جهة هو الوسيلة الأخطر لإشعال حرب بين المذاهب والطوائف فإن سبيل المواجهة ينبغي أن تبدأ بالعودة إلى الإسلام الموحد وهذا في رأيه غير متوافر لأسباب تاريخية معقدة ومتشابكة ومن أجل إعادة إحيائه ينبغي العمل على التقريب والجمع بين المذاهب الإسلامية.
وتطرق المحاضر إلى حلول للصراعات الطائفية في المنطقة العربية والعالم الإسلامي وسبل مواجهتها.
ودار في ختام المحاضرة نقاش بين المحاضر والحضور الذين امتلأت بهم قاعة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في مقر المركز حيث تم التركيز على أهمية إعادة كتابة التاريخ والابتعاد عما يحتويه من أحداث سلبية وكل ذلك في إطار الحوار الجامع والتعايش المشترك والتوجه للمستقبل.
كما أكد الحضور أهمية الأخلاق والقيم والتزام القانون كعناصر مشتركة بين الناس تحت مظلة المواطنة الجامعة والحقوق المتساوية وقد بلور هذه الفكرة سماحة السيد الحسيني في رده على أسئلة الحضور من خلال اقتباس للإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه يقول فيه - الناس إما "أخ لك في الدين أو نظير لك في الخلق" - وهو ما يرسخ مبدأ احترام الإنسان وفكرة التسامح بين البشر واحترام التعدد والتنوع بوصف ذلك كله علامة قوة للمجتمعات والدول لا علامة ضعف خاتما حديثه بتأكيد أن الدولة المدنية التي تقوم على الحرية الفكرية والدينية والخاضعة لمبادئ الدين الإسلامي السمحة خير وسيلة لمواجهة الصراعات الطائفية والانقسامات المذهبية.

 

  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2016/01/11  ||  القرّاء : 24654



تابعونا :

البحث :


  

جديد الموقع :



 السيد محمد علي الحسيني الحج فريضة عظيمة ومناسكه تعكس قيم الإسلام المبنية على التعاون والتسامح والمغفرة

 كتب الاستاذ فريد احمد حسن نداء السيد الحسيني

 السيد د. محمد علي الحسيني عبر نداء الجمعة لا إکراه في الدين عنوان التسامح الديني مشاكلنا الاقتصادية في بلادنا العربية لاتحل بالتصريحات

 Dr Mohamad Ali El Husseini La paix est notre foi et nous espérons visiter Jérusalem

 السيد د محمد علي الحسيني في نداء الجمعة الإسلام المعتدل علاج ورادع من ابتلاء الشباب بالتطرف والإرهاب

 الحسيني خلال لقائه الجروان: التسامح قيمة أخلاقية وإنسانية عظيمة في سبيل استقرار المجتمعات

 السيد د.محمد علي الحسيني: السلام عقيدتنا مااستطعنا إليه سبيلا

 السيد د محمد علي الحسيني برنامج من مكارم الاخلاق حلقة التكبر والتواضع

  الحسيني: مقاصد الحج وغاياته عبادية خالصة ولايجوز الخلط بينها

 السيد د محمد علي الحسيني سنة وشيعة علينا دائما بالحوار

مواضيع متنوعة :



 Sayed Mohamad Ali Al-Husseini sur  les réseaux sociaux, j'ai commencé à suivre  et à lire ses écrits

 الحسيني :التقارب بين الأديان أساس الحوار بين الحضارات

 Sayed Mohamad Ali El Husseini :modération est l'approche des religions célestes, et l'extrémisme est le comportement des méchants

 السيد د. محمد علي الحسيني هذا حال واحوال بعض أصحاب الأقلام والأصوات في الاعلام ومسؤوليتنا

 كتاب: الحجامة في الشرع والطب alhjamah fi alshra' waltb تأليف:السيد محمد علي الحسيني اللبناني

 كتاب : السنة والشيعة والجامع المشترك ، للسيد محمد علي الحسيني // متن الكتاب

 لقاء علمي اخوي بين الحسيني و التجكاني في بروكسل يؤكد على على ضرورة الوحدة الإسلامية, والاستفادة من الجامع المشترك بين المسلمين سنة وشيعة ,وإدارة المتفق عليه

 السيد محمد علي الحسيني الالتزام والمسؤولية الدينية اتجاه الرب من الديانة الاسلامية واليهودية

 السيد محمد علي الحسيني خلال مشاركته في فعاليات مخيم بحري للفتيات والفتية: أنتم شعلة الأمل لغد أفضل

 ويسألونك الحلقة 1 مع العلامة السيد محمد علي الحسيني

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 12

  • الأقسام الفرعية : 15

  • عدد المواضيع : 549

  • التصفحات : 8352420

  • التاريخ : 17/08/2018 - 20:31